السياحة في بورجومي جورجيا: سيدة الجنوب العجوز

السياحة في بورجومي جورجيا: سيدة الجنوب العجوز

بورجومي جورجيا تلك المدينة الساحرة التي تقع في جنوبي وسط جورجيا، والتي تعد واحدة من المنتجعات الصحية الشهيرة، بما تحتويه من ينابع المياه المعالجة، التي يقصدها كثير ممن يعانون بعض المشكلات الصحية، بغرض الاستشفاء، والاستمتاع بجو تلك الأماكن التاريخية، حيث عثر على حفريات لبعض الحمامات الأثرية بالمنطقة، والتي أثبتت أن القدماء قد استعملوا تلك المياه المعالجة المعدنية منذ آلاف السنين. ولا تقوم السياحة في بورجومي جورجيا على ذلك فحسب، إذ أنها تتضمن أيضا المعالم التاريخية والمناطق الطبيعية الخلابة، التي تجذب العديد من السياح.

يبلغ تعداد السكان في مدينة بورجومي قرابة الـ15 ألف نسمة، ومن مصادر الدخل الرئيسية لها استخراج المياه من ينابيعها الطبيعية وتعبئتها، حيث يتم تصديرها لكثير من بلدان العالم، بالإضافة إلى الدخل الذي تدره السياحة للمدينة، فبورجومي تشتهر بالعديد من المناطق السياحية المميزة، التي سنذكرها لك في هذا الموضوع.

 

أجمل معالم السياحة في بورجومي جورجيا

تمتلك مدينة بورجومي ميزات سياحية متعددة، فبجانب الطبيعة الخلابة التي تشتهر بها، تعتبر المدينة من أهم المناطق الاستشفائية والعلاجية في العالم، إضافة إلى ما تمتاز به من تاريخ ممتد، جعلها تحظى بعدد من معالم السياحة في بورجومي جورجيا التاريخية التي يقبل عليها كثير من الزوار، ومن بين هذه المعالم نذكر.

 

1- قلعة غوغيا

قلعة غوغيا في بورجومي

تقع قلعة غوغيا أو قلعة جيوجي شمالي غرب بورجومي، وقد جرى بناؤها في القرن الرابع عشر الميلادي، على يد الحكام الإقطاعيين الذين حكموا منطقة بورجومي قديما، واشتهروا باسم أفاليشفيلي، وهو الاسم الذي ما تزال تشتهر به منطقة وجود القلعة. تتميز قلعة جيوجي بطرازها الأثري الحالم والطبيعة الثرية المحيطة بها.

 

2- قلعة بيتر

قلعة بيتر

تم تشييد قلعة بيتر التاريخية في فترة العصور الوسطى، وقد بنيت فوق أحد الجبال الصخرية المرتفعة، الذي يبعد عن مدينة بورجومي عدة كيلومترات فقط. خلال القرن السادس عشر الميلادي كانت القلعة مركزا إداريا للخلافة العثمانية، جرى ذلك بعد سيطرت العثمانيين على مدينة تروي التاريخية. ولا تزال القلعة في وقتنا الحالي تحتفظ بعدد من المباني التاريخية داخلها، حيث تضم أجزاء من أبنية سكنية، إضافة إلى قبوها المستعمل في تخزين النبيذ. يمكنك زيارة هذه القلعة التاريخية المميزة والاستمتاع بأجواء قرية ليكاني التي تقع فيها.

 

3- قصر آل رومانوف

قصر آل رومانوف

و(رومانوف) هو كولونيل روسي، تم بناء قصره التاريخي الفخم في أواخر القرن التاسع عشر، بين عامي 1892م و1895م، حيث أشرف على تنفيذه مهندس معماري يسمى ليونتن بنوا، بناء على أمر من القيصر نيكولا الثاني قيصر الإمبراطورية الروسية في ذلك الوقت. يضم قصر آل رومانوف عددا من الغرف المميزة والأثاث الفريد، منها على سبيل المثال تلك الطاولة الرائعة التي أهداها نابليون للكولونيل رومانوف، وكذلك بعض الكراسي الأنيقة التي أهداها شاه إيران إليه، إضافة إلى الطاولة يدوية الصنع التي نحتت بأمر من بيتر الأول إمبراطور روسيا كهدية للكولونيل، ناهيك غرفة البلياردو بالقصر وطاولتها المبهرة.

 

4- حديقة بورجومي الوطنية

حديقة بورجومي الوطنية

تعد حديقة بورجومي الوطنية، والتي تعرف باسم خاراجولي، إحدى أكبر وأهم الحدائق الوطنية الموجودة في أوروبا، حيث تشغل مساحة تصل إلى 85 ألف هكتار، وهو ما يوازي 1٪ من إجمالي مساحة جورجيا. وبالإضافة إلى ما تحتويه الحديقة من نباتات نادرة ومناظر طبيعية لا تصدق، فهي كذلك تعتبر من أكثر الأماكن التي تستضيف الفاعليات الثقافية والترفيهية المختلفة، إضافة إلى إحتوائها على مناطق مجهزة للتخييم.

 

5- كاتدرائية تايموتس أوباني

وتعرف أيضا باسم كنيسة السيدة العذراء، تقع تلك الكاتدرائية العريقة على مسافة 17 كم من مدينة بورجومي، وقد تم تشييد هذا البناء الضخم ما بين القرن الثاني عشر والقرن الثالث عشر الميلادي. وتعتبر كاتدرائية تايموتس أوباني من الشواهد التاريخية الدالة على عظمة وفرادة فن المعمار الجورجي الأصيل، حيث تحتوي على عدد من الجداريات والنقوش واللوحات المميزة التي تزينها من الداخل، والتي تتميز بالذوق الفني الرفيع والمبهر.

 

6- الكنيسة الخضراء

وتعرف كذلك بالدير الأخضر، تم تشييده ما بين القرن التاسع والقرن العاشر الميلادي، وينسب إلى القديس جورج. تقع الكنيسة الخضراء بوادي بورجومي، الذي يبعد مسافة 13 كم عن المدينة، ويرجع سبب تسمية الدير بهذا الاسم إلى الحجارة الخضراء المميزة التي استخدمت في بناء الكنيسة.

 

7- قصر بلو فيروزا

يعتبر قصر بلوفيروزا أحد أهم معالم السياحة في بورجومي جورجيا على الإطلاق، ويقع بمدخل منتزه المياه المعدنية، حيث تم إنشاؤه عام 1892م على يد القنصل الإيراني، ويعتبر أحد الصروح الثقافية الفريدة بالمنطقة، يجمع في طرازه المعماري بين الخصائص الأوروبية الجورجية والخصائص الفارسية المميزة.

 

8- منتزه المياه المعدنية

يعود تاريخ بناء حديقة المياه المعدنية إلى سنة 1850م، وهي واحدة من المناطق الطبيعة الساحرة والمميزة، حيث تتمتع المنطقة بالمياه المعدنية الأكثر عذوبة في جورجيا، وهي من وجهات السياحة الاستشفائية التي تجذب العديد من الزائرين على مدار العام. يمكنك أثناء تواجدك هناك تذوق المياه من ينابيعها الطبيعية والاستمتاع بالمناظر الخلابة، كذلك يمكنك التنقل بواسطة التلفريك للوصول إلى أعلى منطقة بالحديقة، حيث تلك الإطلالة المميزة التي لا تنسى.

 

9- متحف بورجومي

وهو أحد أقدم المتاحف الجورجية على الإطلاق، بني عام 1890م، وتم افتتاحه لاستقبال الزائرين عام 1926م. يعتبر المتحف من ناحية هندسته المعمارية والمواد المستخدمة في بنائه واحدا من التحف الفنية الفريدة. كذلك فهو يحتوي على حوالي 36 ألف وثيقة جورجية تاريخية، وأربعة معارض فنية دائمة، كما يقدم متحف بورجومي كل ما تحتاجه من معلومات عن المدينة، إضافة إلى عدد كبير من المقتنيات الأثرية، بين الخشبية منها والخزفية والزجاجية والبرونزية، والتي يعود بعضها إلى العائلة الروسية الحاكمة خلال القرنين الثامن عشر والتاسع عشر الميلادي.

Comments

comments

No Comments

Post A Comment

التخطي إلى شريط الأدوات