كاتدرائية الثالوث المقدس في تبليسي: جورجيا تحتفل بالمسيح

كاتدرائية الثالوث المقدس في تبليسي: جورجيا تحتفل بالمسيح

الدين مكون إنساني يتداخل في معظم أمور الحياة، وتقع كاتدرائية الثالوث المقدس في تبليسي جورجيا، وتعرف بـ(ساميبا)، كصحوة دينية إنسانية في الأساس. كاتدرائية الثالوث المقدس في تبليسي تعد أهم كاتدرائية في الكنيسة الأرثوذكسية  الجورجية، شيدت بين عامي 1995 و 2004م وهي ثالث أطول كاتدرائية ارثوذكسية شرقية في العالم كما تعتبر واحدة من أكبر المباني الدينية في العالم من حيث المساحة الإجمالية.

 

فكرة بناء كاتدرائية الثالوث المقدس

 

جاءت فكرة البناء لإحياء ذكرى 1500 سنة من الإستقلال عن البطريركية الروسية للكنيسة الأرثوذكسية الجورجية و2000 سنة من ولادة يسوع المسيح. وظهرت في وقت مبكر من عام 1989م وهو عام حاسم للصحوة الوطنية حينذاك حيث بدأت الدول السوفيتية الانفصال عن الإتحاد.

وفي أيار / مايو 1989م أعلنت البطريركية الأرثوذكسية الجورجية وسلطات تبليسي عن مسابقة دولية لمشروع “كاتدرائية الثالوث المقدس”. لم يتم إختيار أي فائز في الجولة الأولى من المسابقة عندما تم تقديم أكثر من مائة مشروع. وأخيرا تصميم المهندس المعماري أرتشيل ميندياشفيلي فاز. وأدت السنوات المضطربة التي تلت الاضطرابات المدنية في جورجيا إلى تأجيل هذه الخطة العظيمة لمدة ست سنوات.

 

 

لماذا هذا الطموح العملاق؟

أعلن بناء الكنيسة “رمزا للإنعاش الوطني والروحي الجورجي” ورعاه في الغالب تبرعات مجهولة من العديد من رجال الأعمال والمواطنين العاديين. في 23 نوفمبر 2004م، في يوم القديس جورج كرس الكاتدرائية بطريرك الكاثوليك الغربيين إيليا الثاني و ممثلين رفيعي المستوى من الكنائس الأرثوذكسية الزميلة في العالم. وحضر الحفل زعماء الطوائف الدينية والطائفية الأخرى في جورجيا وكذلك من قبل العديد من القادة السياسيين.

 

مكان البناء

الموقع الذي تم إختياره لمجمع الكاتدرائية الجديد شمل أرضا كانت يوما مقبرة أرمنية قديمة تسمى خوجافانك، كانت المقبرة ذات مرة كنيسة أرمنية دمرت خلال الفترة السوفياتية بأوامر لا فرنتي بيريا، كما دمرت معظم المقابر والمعالم الأثرية في المقابر، وتحولت المقبرة إلى حديقة ترفيهية. ومع ذلك فإن المقبرة لا تزال تحتوي على العديد من قبورها عندما بدأ بناء كاتدرائية ساميبا.

تم التعامل مع المقبرة بعدم إحترام مما سبب فضيحة بعد أن ظهرت العظام والجرافات المنتشرة في جميع أنحاء موقع البناء. جدير بالذكر أن الموقع السابق يقع في تل ايليا الذي يرتفع فوق الضفة اليسرى لنهر كورا في حي فالباري التاريخي في تبليسي القديمة.

 

التصميم والعمارة

صممت الكنيسة على الطراز الجورجي التقليدي مع قبة تستريح على ثمانية أعمدة، لإضفاء منظر أكثر ضخامة على القبة والكنيسة بشكل عام، ترتفع القبة 7,5م مغطاة بالذهب. تتكون الكاتدرائية من تسعة مصليات (مصليات من الملائكة، يوحنا المعمدان، القديس نينو، القديس جورج، القديس نيكولاس، الرسل الاثني عشر، وجميع القديسين). وتقع خمس منها في مقصورة كبيرة تحت الأرض.

تبلغ مساحة كاتدرائية الثالوث المقدس في تبليسي بما في ذلك نارثيكس الكبير، 5000 متر مربع وحجمها 137 متر مكعب. أما قياس الكنيسة من الداخل 56 متر في 44 متر، مع مساحة داخلية من 2380متر مربع. ارتفاع الكاتدرائية من الأرض إلى أعلى الصليب 105,5م. كما يحتل المصلي تحت الأرض 35,550متر مكعب بارتفاع 13متر.

تم إستخدام المواد الطبيعية للبناء، من البلاط الرخامي ومذبح مزين بالفسيفساء. وتم تنفيذ اللوحات والجداريات من قبل مجموعة من الفنانين بقيادة أميران غوغليدزة. وتتكون من كنيسة الكاتدرائية الرئيسية وبرج جرس قائم بذاته ومقر إقامة البطريرك ودير وأكاديمية دينية وأكاديمية لاهوتية وورش عمل عديدة وأماكن للراحة.

 

فنادق قريبة من كاتدرائية الثالوث المقدس في تبليسي

مكان بهذا الجمال لابد ان تتوفر فيه الراحة والرفاهية، ولا ننسى أن جورجيا بلد سياحي ممتاز يوفر العديد من وسائل الترفيه ناهيك عن الطعام الجورجي المميز وتعامل السكان مع الغريب.

 

ميتيخي جالافاني هوست

في قلب مدينة تبليسي وعلى بعد خطوات من كنيسة ميتيخي ونصب الملك فاختانج جورجالي التذكاري. تقع منشأة بيت الضيافة هذه بجوار حمام الكبريت أبانوتوباني وكاتدرائية سانت جورج.

 

ميركيور تبيليسي أولد تاون

في قلب مدينة تبليسي وعلى بعد خطوات من حمام الكبريت أبانوتوباني وكنيسة ميتيخي. يقع الفندق الذي يحمل تصنيف 4 نجوم على مسافة قريبة من نصب الملك فاختانج جورجاز التذكاري وقلعة ناريكالا.

 

هوتل كورنر

إستمتع بالإقامة في هوتل كورنر في تبليسي لتكون بالقرب من قاعة الخدمة العامة ومسرح تبليسي للباليه. تقع منشأة الفندق هذه بجوار كاتدرائية الثالوث المقدس بتبليسي والقصر الرئاسي.

 

هوتل جورإسجيان

استمتع بالإقامة في هوتل جورجيان هاوس لتكون في قلب مدينة تبليسي وعلى بعد مسافة سير قليلة من كاتدرائية الثالوث المقدس بتبليسي والقصر الرئاسي. تقع منشأة الفندق هذه بجوار جسر السلام وكنيسة ميتيخي.

كاتدرائية الثالوث الأعظم هي بناء عظيم بعظمة المسيحية حيث يبحث الانسان عن الأمان في الأرض بالبناء.

No Comments

Post A Comment