السياحة في جنيف قلب سويسرا النابض: أماكن ومعالم لا تنسى

السياحة في جنيف

السياحة في جنيف قلب سويسرا النابض: أماكن ومعالم لا تنسى

تقع مدينة جنيف بين قمم الألب وتلال الجورا، ويرتحل نهر الرون في ثناياها، وتقبع بحيرة جنيف على أطرافها. تتكلم المدينة باللغة الفرنسية، كما تتميز بتراثها الإنساني الغزير وبروحها الحضارية المتقدمة، حيث أنها مدينة المقر لمنظمة الأمم المتحدة في أوروبا، مثلما أنها تحتوي على المقر الرئيسي لمنظمة الصليب الأحمر، ولكل هذا فقد عرفت بأنها مدينة السلام. كذلك تعتبر أماكن السياحة في جنيف من أجمل الأماكن السياحية في سويسرا عموماً.

 

السياحة في جنيف

يوجد رمز جميل لأصغر حاضرة في العالم، ألا وهو نافورة “جت دو” الشهيرة والتي يندفع منها الماء إلى ارتفاع 140م وتقع النافورة على شاطئ بحيرة جنيف من ناحية المدينة. أما عند الحديث عن الفنادق الكبرى فلابد من التنويه بأن أغلبها مع الكثير من المطاعم يقع على الضفة الجنوبية من البحيرة، بينما يمتد الحي القديم ومركز المدينة إضافة إلى الحي التجاري ومناطق التسوق على ساحل الضفة الشمالية. ويوجد بالمدينة صرح معماري بارز يغلب أثره على مبانيها وهو كاتدرائية القديس بيتر التي تتميز بعمارتها الرائعة.

إلا أن المركز الفعلي للمدينة يظهر في ساحة بلاس دو بورغ دو فور، والتي تعد من أقدم الساحات ومن أجمل أماكن السياحة في جنيف بلا منازع. إضافة لهذا فإن أرصفة الميناء الصغير ومتنزهات خلابة على جانبي البحيرة والكثير من الحدائق والمتاجر الأنيقة والشوارع الجانبية المفعمة بالحياة داخل المدينة القديمة، هي جميعاً تشير للضيوف بأن يتجولوا بأريحية تامة واستمتاع غير محدود. ويعتبر الشارع الكبير “كراند رو” من أبرز الشوارع التي تم الحفاظ على تراثها المعماري والإنساني، حيث أن الشارع يحتوي المكان الذي ولد فيه الفيلسوف الشهير جان جاك روسو، ويعد من أجمل أماكن السياحة في جنيف وأهمها. كذلك فلابد من الحديث عن الـ “مويت” وهو نوع من القوارب التي تسمى بالتاكسي المائي، ويتيح العبور من إحدى ضفتي نهر الرون إلى الضفة الأخرى، بينما يذهب الزوار إلى الرحلات المائية في بحيرة جنيف عبر القوارب الأكبر حجماً.

فضلاً عن ذلك تعد المدينة مركزًا للتاريخ والحضارة والمعارض والأسواق التجارية، وتوجد بها ساعة الورود الكبرى “أورلوك فلور”، وهي أكبر ساعة ورود بالعالم ومكانها بـ”الحديقة الإنجليزية”، كما أنها تعد رمزًا مشهورًا على المستوى العالمي لصناعة الساعات.

 

تاريخ جنيف

في العام 50 ق.م. تقريبًا أنشأ الرومان مستعمرة صغيرة حيث تقع جنيف اليوم. وفي العصور الوسطى كانت المدينة مقرًا لملوك منطقة برغنديا. وخلال القرن الحادي عشر الميلادي صارت جنيف مدينة ذات حكم ذاتي وتخضع لسلطة الإمبراطورية الرومانية المقدسة. ثم كان بالقرن السادس عشر الميلادي وتحت قيادة جون كالفن، أن أصبحت جنيف مركزاً رئيسيًا للمذهب البروتستانتي. في العام 1815م التحقت مقاطعة جنيف بالاتحاد العام للكانتونات السويسرية، والذي سمي بعد ذلك بالاتحاد السويسري الكونفيدرالي.

 

أجمل أماكن السياحة في جنيف

جولات ونزهات مثيرة مع التقاط الكثير من الصور سوف تجعلكم تكتشفون المدينة بشكل فردي، إنها جنيف التي لا مثيل لها، مدينة الساعات والمتاحف والرفاهية والمتعة، هنا يوجد كل شيء بانتظار الزائر، فمن الصعب أن تفكر في شيء ولا تجده.

 

  • متحف باتيك فيليب للساعات

Patek Philippe Watches Museum

يوجد المتحف في مبنى تم إنشاؤه في بداية القرن التاسع عشر الميلادي، ويقدم للزائرين تاريخ صناعة الساعات لما يعود إلى 500 سنة ماضية. يقع المتحف في قلب منطقة بلينباليس، وهو يدعو الزائر لاكتشاف أصول ذلك الإكسسوار وهذا من خلال مجموعاته التاريخية الرائعة من المينا والساعات السويسرية والأوروبية.

 

  • مون ساليف

مون ساليف جنيف

مون ساليف هو من الأماكن الجبلية الساحرة، ويقع على مسافة قريبة من فرنسا، وهو يعد واحدًا من المواقع المجزية عند الذهاب إليها، حين تصعد السكة الكابلية “التليفريك” بالزوار لارتفاع يقارب الـ1100 م وذلك في مدة أقل من خمس دقائق، فيرون المشاهد الطبيعية الساحرة على امتداد المدينة من هذا العلو، مثل بحيرة جنيف وسلسلة جبال الألب ومرتفعات الجورا و جبل مون بلان.

 

  • كاتدرائية القديس بيتر

كاتدرائية القديس بيتر

تعد كاتدرائية القديس بيتر من أشهر المباني التابعة لعمارة عصر النهضة، وهي واحدة من أكبر الكنائس على مستوى العالم، كما تعتبر من أبرز المزارات الكاثوليكية. وقد قام بتصميمها والإشرف على بنائها عدد من الفنانين مثل: مايكل أنجلو، دوناتو برامانتي، جيان لورنزو برنيني، وكارلو ماديرنو. من البرج الشمالي للكاتدرائية يطلع الزائر على مشهد نادر للمدينة والبحيرة والحي القديم.

 

  • الحديقة الإنجليزية

يقع مكانها بالقرب من نافورة “جت دو” الشهيرة، وتعتبر تلك الحديقة هي الموطن الأشهر لساعات الأزهار، حيث توجد بها أكبر ساعة أزهار في العالم، ألا وهي ساعة “أور لوك فلاور” والتي تمثل تناغم جنيف مع الطبيعة الخلابة. كما يوجد بالحديقة ما يقارب الـ 6500 نوع من أنواع الزهور، ويتم تنسيق الحديقة عدة مرات بالسنة، كما يوجد بها الكثير من الأعمال الفنية القيمة لفنانين بارزين، بما يشمل النوافير والمقاعد الرائعة والنصب التذكاري الوطني الشهير.

 

  • متحف التاريخ الطبيعي

أنشأ هذا المتحف في العام 1820م، وهو اليوم يعد من أضخم المتاحف الطبيعية في العالم. المتحف يرسم خارطة للمظاهر الطبيعية الرائعة التي توجد في سويسرا، فهو يشتمل على بعض الحيوانات والحشرات النادرة، كذلك النباتات المتنوعة، ويجتذب المتحف زائريه عن طريق عرض هياكل وتماثيل موضحة لأشكال الحياة والحيوانات والحشرات المختلفة فتبدو كأنها حقيقية. كما يتفرد المتحف بكونه يحتوي علي حيوانات من ذات الرأسين. ويعد متحف التاريخ الطبيعي من أفضل أماكن السياحة في جنيف وأكثرها تميزا.

 

  • المسرح الكبير

Grand Theater Geneva

من المسارح المشهورة عالميًا، إذ يقع المسرح في مكان متميز من جنيف، وهو يهتم بالعروض الأوبرالية المتنوعة، والتي يشترك فيها أعداد كبيرة من الراقصين، وهي العروض التي تجتذب الكثير من زوار المدينة لمشاهدة الأعمال الجديدة التي يقدمها نخبة من أشهر الفنانين العالمين.

 

  • بارك دي باشيون

معنى “بارك دي باشيون” هو بالفرنسية حديقة الحصون، وهي حديقة تقع عند سفح المدينة، كانت في السابق حديقة نباتية وموقع لأول جامعة في جنيف، تضم الحديقة ممرات واسعة للجري ولوحات للعب الشطرنج ومقهى، تشتهر الحديقة بوجود جدار الإصلاح بها.

 

  • المدينة القديمة

Old Town Geneva

يسمى المكان أيضًا بالحي القديم، ويعتبر هذا الحي واحدا من أجمل أماكن السياحة في جنيف على الإطلاق، ومقصداً للزوار من عشاق التاريخ الروماني، في هذا الحي الرائع يجد الزائر نفسه الرائعة في مواجهة الشوارع والأزقة التاريخية للمدينة، مستمتعا بوجود العديد من المحلات والمقاهي ذات الطابع الخاص، كذلك يستمتع برؤية العمارة والمعالم التراثية في كل منعطف يقابله، كما يشاهد المنازل ذات اللون الواحد والمغطاة جميعها بتندات القرميد الأحمر.

التسوق في جنيف

إن التسوق يعد من أفضل الأنشطة التي يمكن ممارستها عند التجول بأنحاء جنيف، فالمدينة عامرة بحيويتها التجارية وأسواقها المتنوعة، إذ يجد الزائر في ثناياها كل ما يتمناه من الأغراض والهدايا.

 

  • سوق الساعات

تعتبر جنيف موطناً أساسيًا لصناعة وتجارة الساعات الفاخرة بالعالم، وتزخر المدينة بالعديد من المحلات والجاليريات المختصة ببيع الساعات، ولكن توجد عدة محلات رائدة في هذا المجال مثل: باتيك فيليب، فرانك ميلر، سواتش، باتشيرر، بياجت، أكسبيس تبمبس، أورفيوبي كريست. ولهواة معرفة تاريخ صناعة الساعات في سويسرا ينصح بالذهاب في جولة مخصوصة إلى متحف باتيك فيليب للساعات، كذلك إلى جاليري سيتي دو تاون وجاليري بياجيه تايم.

 

  • سوق المدينة القديمة

وهو أحد مناطق التسوق الرئيسية في جنيف, ويقع عند أطراف المدينة القديمة, ومن أشهر شوارعه شارع  Rue du la Confederation  الذي يشتمل على الكثير من المحال التجارية كما يوجد به مجمع تجاري يحمل ذات الإسم يحتوي على سينمات ومطاعم فاخرة. كذلك بسوق المدينة القديمة يوجد شارع Rue du Marche  وهو شارع قريب من بحيرة جنيف، ويحتوي على العديد من معارض الساعات السويسرية ذات الماركات العالمية الشهيرة.

 

  • مجمع بالكسيرت

يعتبر أكبر المولات في جنيف، ويحتوي المجمع على تشكيلة فائقة من أفضل المتاجر والعلامات التجارية، والتي تشمل أنشطة الملابس والإكسسوارات، كما يضم بين جنباته سوبرماركت ميجروس والذي يعد السوبر ماركت الأكبر في سويسرا.

 

  • مجمع مانور جنيف

من الأسواق الضخمة في سويسرا عمومًا، وهو عبارة عن مبنى كبير يتكون من عشرة طوابق أربعة منها تحت الأرض وهي مخصصة كمواقف للسيارات، وستة طوابق علوية فسيحة مليئة بكل ما يتخيله الزائر من تنوع تجاري، ويتميز هذا السوق بجودة البضائع المطروحة من خلاله. يقع هذا المجمع في منتصف الطريق بين بحيرة جنيف ومحطة القطار بشارع كورنافين.

 

  • بلانيت شارميلز

يعد بلانيت شارميلز Planète Charmilles من أهم مراكز التسوق في جنيف، حيث يتميز بموقعه الرائع في منطقة تجارية نشطة قريبة من وسط المدينة، وهو يحتوي على أكثر من خمسين محل تجاري متنوع، تشتمل على الإكسسوارات والهدايا المتميزة والملابس والأحذية الفاخرة.

 

  • رو دي لا كونفيدراسيون

بالفرنسيةRue du la Confederation ، وهو أحد أشهر أماكن التسوق في جنيف الجميلة، وذلك لموقعه المتميز في قلب المدينة، وهو شارع مخصص للمشاة حيث تتوزع المحال التجارية على جانبيه ومنها علامات تجارية ومحلية فخمة، كما يوجد بهذا الشارع عدد من دور السينما والمطاعم والمقاهي.

Comments

comments

No Comments

Post A Comment

التخطي إلى شريط الأدوات