السياحة في سانت غالن: مدينة النوافذ الزجاجية الملونة

السياحة في سانت غالن

السياحة في سانت غالن: مدينة النوافذ الزجاجية الملونة

تضم المدينة الجميلة في شرق سويسرا، بين بحيرة كونستانس ومنطقة أبنزيلرلاند، وهي مدينة ساحرة وهادئة وخالية من الازدحام. كما تتميز مبانيها بنوافذ أوريل الزجاجية الملونة والمرسومة باليد، هي من الأمور التي تميز عمارة البلدة. معلم سانت غالن الأكثر شهرة هو كاتدرائية الباروك، ثم تأتي مكتبة آبي التي تضم نحو 170000 من الوثائق التاريخية – جزء كبير من الوثائق مكتوبة بخط اليد، ويرجع تاريخها إلى أكثر من ألف سنة. كذلك تحتوي المكتبة على قاعة روكوكو، وهي القاعة الأكثر جمالا في سويسرا، وتعتبر الكاتدرائية مع مكتبة آبي من أكثر أماكن السياحة في سانت غالن جذبا للسائحين. وقد تم إعلان منطقة الدير بأكملها موقعا من مواقع اليونسكو للتراث العالمي في عام 1983.

 

 

تاريخ المدينة

كانتون سانت غالن هو بناء اصطناعي من مختلف الأراضي التاريخية، تلك التي حددها نابليون بونابرت في قانون الوساطة في العام 1803. حوالي نصف منطقة كانتون سانت غالن يتوازى مع الاستحواذ على أراضي دير سانت غالن على مدى قرون.

وقد أصبحت مدينة سانت غالن مستقلة عن الدير في العام 1405. وفي الوقت نفسه، فقد الدير السيطرة على أبنزيل. على العكس من ذلك، تم الحصول على توغنبورغ من قبل الدير في العام 1468. كانت كل من المدينة والدير المجاور (زوجيواندت أورت) من الكونفدرالية السويسرية القديمة، ولكن على عكس أبنزيل لم ينضما إلى الكونفدرالية كأعضاء كاملين. ظلت الأراضي القريبة من بحيرة زيوريخ، والينزي و رينتال مستقلة حتى عام 1798. في جمهورية هلفتيك، أصبحت الأجزاء الشمالية من الكانتون الحديث جنبا إلى جنب مع أبنزيل يكونان كانتون سانتيس، في حين أصبحت الأجزاء الجنوبية جنبا إلى جنب مع غلاروس يكونان كانتون لينث.

 

أماكن السياحة في سانت غالن

هذا العرض الجغرافي الساحر بطول 149 كم عبر سفوح جبال الألب، هو مكان مثير للاهتمام من وجهة نظر سياحية متميزة، ووجود السكك الحديدية عالية التقنية يوفر الكثير من المجهود والوقت، أيضا هناك عدد من الانطباعات الفريدة التي ستعلق بذاكرة الزائر، وهي تخص المناظر الطبيعية الخلابة مثل توغنبورغ، وبحيرة زيورخ، ومرسى التلة بمنطقة روثينتورم. إن أماكن السياحة في سانت غالن لها فرادة خاصة، وتأخذ الزائر عبر رحلة سياحية لا تنسى.

 

المتحف التاريخي والمتحف الإثنوغرافي

 

سانت غالن

اثنين من المتاحف يشتركان في نفس المبنى، ويمكن للزائر الانتقال من واحد إلى آخر عبر عدة ممرات. ويقوم المتحف التاريخي بعرض المجموعات التي يتراوح تاريخها بين ما قبل التاريخ وصولا إلى القرن الثامن عشر، كما يعرض عددا من النماذج التراثية الهولندية (نموذج مقياس سانت من القرن السابع عشر، ونماذج الزجاج المطلي، وأعمال الفنون والحرف الشعبية القديمة) كل ذلك يعرض بشكل خلاق في متحف التاريخ. أما متحف الإثنوغرافيا فمن جانبه يعرض القطع الأثرية البارزة، تلك القادمة من أفريقيا والأمازون وآسيا واستراليا.

 

كاتدرائية سانت غالن

كاتدرائية سانت غالن

بنيت بين عامي 1755 و 1767، في مكان الصروح القوطية التي يرجع تاريخها إلى القرن الرابع عشر، الكاتدرائية لافتة للنظر لبساطتها الخارجية والتي تتناقض مع أماكنها الداخلية بالغة الفخامة والغنى. هذه التحفة من مدرسة “فورالبيرج” المعمارية؛ تتكشف عبر إلقاء نظرة من خلال القبة المركزية التي ترتفع في وسط بهو هائل. كما أن المخرج ذو الطراز المعماري الرائع يقود إلى المنطقة الشرقية من سانت غالن. والكاتدرائية من أبرز أماكن السياحة في سانت غالن وبالطبع فهي من أجملها.

 

متحف سانت غالن للفنون الجميلة

متحف سانت غالن للفنون الجميلة

كثرة عدد المعروضات الموجودة بالمتحف؛ تستلزم عرض المجموعات بالتناوب تناسبا مع مساحة المتحف. هناك الكثير من أعمال الفنانين السويسريين والألمان والنمساويين،ويعود تاريخ هذه الأعمال إلى العصور الوسطى وما يليها؛ بالإضافة إلى هذا فهناك لوحات تعود إلى القرنين التاسع عشر والعشرين، ومعظمها  يصور حياة الفلاحين في توغنبورغ و أبنزال والطبيعة البريئة الساحرة لسانت غالن. كما يضم المتحف الكثير من الأعمال الحديثة والمعاصرة التي رسمها فنانين معروفين مثل: تايوبر ، وكيلي، وبيكاسو، وهي اللوحات التي تعرض في الطابق الأول من المتحف.

 

الحديقة النباتية

الحديقة النباتية سانت غالن

تقع الحديقة على مساحة 3 أفدنة من الأرض يتوسطها المبنى الرئيسي، وهي موطن لـ 8000 نوع من النباتات من جميع القارات، مثل الراوند العملاق المستخرج من تشيلي. وقد أقيمت الخمائل النباتية وقنوات المياه الغنية بنباتات البروش والقصب. وتوفر الحديقة بيئة استوائية لنباتات الصبار، وأشجار النخيل،  وبساتين الفاكهة، والزنابق المائية العملاقة. وتعد الحديقة النباتية من بين أروع أماكن السياحة في سانت غالن وأكثرها زيارة.

 

المدينة القديمة

المدينة القديمة في سانت غالن

تقع بالقرب من الكاتدرائية، وكانت المدينة القديمة في عهود سابقة محاطة بأسوار. هنا سوف يجد الزائر العديد من المنازل التي يرجع تاريخها إلى القرن 16 مع واجهات مميزة الطلاء، وبعضها مزينة بعلامات الحديد المطاوع ونوافذ الأوريل. غالوستراس، وسشميدجاس، وسبيسيرغاس، وماركتغاس هي الشوارع الأكثر نموذجية بالمدينة القديمة.

 

مكتبة آبي سانت غالن

مكتبة آبي في سانت غالن

المكتبة لديها مجموعة واسعة من المعروضات التي لا تقدر بثمن، وهي تتألف من حوالي 16000 من المجلدات والمخطوطات النادرة، من بينها 2000 من المخطوطات المحلية التي تعود إلى القرن الثامن حتي القرن الثاني عشر، كما أن المكتبة قاعة مميزة من طراز الروكوكو وهي القاعة الأكبر في البلاد من هذا الطراز. وتعد المكتبة من أعمال الفنانين الذين بنوا الكاتدرائية، كما أن الألواح الخشبية الغنية، والأرضيات المصنوعة من خشب أشجار الزينة، والألواح المطلية بدهانات كلاسيكية – تضيف المزيد إلى الانطباع الفخم للمكتبة. كما تجدر الإشارة إلى أن المكتبة تعد الأشهر من بين أماكن السياحة في سانت غالن والأهم بالنسبة لزائري المدينة.

 

التسوق في سانت غالن

سانت غالن كينوشتاك أو السوق الشعبي، في هذا السوق يأتي العارضون من أهالي الإقليم بمنتجاتهم، وتكون ثمة فرصة للزائر في أن يعاين ويقارن بين أكثر من سعر لنفس المنتج، وبطبيعة الحال في أن يشتري ما يريد من المنتجات السويسرية التقليدية، ويعتبر السوق من أجمل أماكن السياحة في سانت غالن. كما يوجد عدد من أماكن التسوق الأخرى وهي كالتالي: مجمع  Shopping Arena – مجمع Einkaufszentrum Rheinpark – معرض الملابس TheBuyAndSellStore – جاليري Galerie Sonja Banziger – مركز SHAKA – مجمع Luchinger Galerie – مخزن الأثاث Jeanswerk.

Comments

comments

No Comments

Post A Comment

التخطي إلى شريط الأدوات