السياحة في سوسة: جوهرة تونس على ساحل البحر المتوسط

السياحة في سوسة

السياحة في سوسة: جوهرة تونس على ساحل البحر المتوسط

بنخيلها الشامخ وقلاعها التاريخية العتيقة وأسوارها التي تمتد على شواطئ الرمال الناعمة؛ تبسط مدينة سوسة ذراعيها للترحيب بزائريها، وتعد مدينة سوسة هي الجوهرة الفريدة على ساحل جمهورية تونس المتوسطي، وهي مدينة لها تاريخ مليء بالأمجاد وعصور الازدهار. كذلك تعد المدينة من المدن السياحية الحديثة بمعنى الكلمة، حيث أن السياحة في سوسة من الأنشطة الأساسية في اقتصاد المدينة.
وتعتبر مدينة سوسة العتيقة متحفا كبيرا مفتوحا، فتحيطها الأسوار المشيدة من الحجارة الصفراء القديمة المواجهة للبحر، وتتمدد في ثناياها الأزقة التاريخية ذات الطابع التونسي العريق، كما تحتوي أسواقها العامرة على العديد من المنتجات المحلية المقترنة بسوسة، في ذات الوقت فإن الأحياء الحديثة تبيّن حيويّة تلك المدينة ومدى جمالها وتفردها.
وعلى مقربة من مدينة سوسة، يقع مرسى القنطاوي، والذي يشكل إحدى المحطات السياحية الرئيسية التي تمّ إقامتها على النمط الأندلسي العربي. ويتكون مرسى القنطاوي من مجموعة كبيرة من دور الإقامة والفنادق الراقية، علاوة على العديد من المساحات الخضراء والمحال التجارية والأماكن الترفيهية ومسارات التمشية، ولا يمكننا بالطبع نسيان الملعب الشهير لرياضة كرة الصولجان.
كما تشتهر المدينة بقلعة سوسة التي تطل على البحر مباشرة، وبفعاليات فصل الصيف بها، حيث تشهد المدينة عددا من المهرجانات الشعبية المنظمة تنشر أجواء الفرح والبهجة لأيام متواصلة، ومن أهم هذه المهرجانات مهرجان “أوسو” الشهير، وهو المهرجان الذي يقام منذ ما لا يقل عن 2000 عام بحسب ما تشير إليه الدراسات والمراجع التاريخية.
وفي مدينة سوسة توجد العديد من خيارات ووسائل الترفيه، مثل الملاهي الليلية والنوادي الكبيرة والمطاعم والكازينوهات الراقية، وذلك مما يوفر متنفسا رائعا لرحلات السياحة العائلية، ويتيح للسياح الاستمتاع بالسهرات الهادئة والعروض الفنية المميزة.
أيضا تتعدد في أماكن السياحة في سوسة المرافق المخصصة للأطفال، مثل أحواض السباحة الصغيرة ومدن الألعاب التي من أشهرها مدينة أكوالاند ومدينة حنيبعل. مثلما تحتوي سوسة على حديقة أفريقيا للحيوانات، وهي الحديقة التي تقوم بتقديم مجموعة متنوعة من أهم الحيوانات المتوحشة والأليفة. مع عدد من المرافق الممتازة من مطاعم ومقاصف أو استراحات تلحق بها الخدمات المتنوعة.

نبذة تاريخية عن مدينة سوسة

يرجع التاريخ المكتوب لمدينة سوسة إلى حوالي ثلاثة آلاف عام مضت، حيث قام الفينيقيون بتشييدها قبل مدينة قرطاج على شواطئ حوض البحر الأبيض المتوسط، وبالتحديد في الألفية الأولى قبل الميلاد (عام 1101 ق.م.)، وقد تم تغيير اسم المدينة لعدة مرات، فكان اسمها الأول هو هدروماتوم (Hadrumetum)، ثم تغير الاسم إلى جوستينا وهو مشتق من اسم الإمبراطور جستنيان الأول الذي قام باحتلالها.
ثم جاءت تسمية (سوسة المحروسة) وهو الاسم الذي أطلقه المسلمون على المدينة، ومن الشائع أن اسم سوسة هو من أصل أمازيغي، إذ يوجد عدد من الأماكن التي تحمل ذات الاسم بشمال أفريقيا، فعلى سبيل المثال توجد سوسة بليبيا وسوس بالمغرب.

أماكن السياحة في سوسة

يطلق على مدينة سوسة اسم الجوهرة التونسية، حيث أنها تعد أشهر المدن السياحية في تونس، وذلك بفضل وجود العديد من المعالم والمزارات الأثرية والسياحية بالمدينة، فضلا عن وجود العشرات من الفنادق والمطاعم ووجهات الترفيه الراقية، وهي من بين مناطق السياحة في سوسة التي يتواصل النشاط فيها ليل نهار، فمدينة سوسة من بين المدن التي لا تنام، وهي وجهة سياحية عائلية بامتياز.

مرسى القنطاوي

مرسى القنطاوي هو عبارة عن أحد الموانئ الترفيهية، بالإضافة لكونه مرفأ لليخوت السياحية على ضفاف المتوسط بالقرب من مدينة سوسة، كما يعد واحدا من أبرز الأماكن السياحية في تونس بصفة عامة.
ويشتمل مرسى القنطاوي على عدد كبير من الفنادق الفاخرة، والمباني والشقق المخصصة للاستئجار لقضاء العطلات على شاطئ البحر، فضلا عن كم وافر من المطاعم والمقاهي ومراكز التسوق والمرافق الرياضية، كما يمكن للزائر الإستمتاع بالجولات البحرية الرائعة وتناول الطعام على ظهر أحد اليخوت.

متحف سوسة الأثري

تحتوي المدينة العتيقة في سوسة – والتي تم إدراجها على قائمة التراث العالمي لمنظمة اليونسكو، في داخل قلعتها (القصبة) على المتحف الأثري الحديث للمدينة. وقد تم تخصيص القاعة الكبيرة ذات القبة والتي تقع في مدخل المتحف، لتقديم نبذة تاريخية لمنطقة الساحل التونسي وأهم المعالم الموجودة بها، كما يعرض المتحف كما كبيرا من آثار العصور القديمة وصولا إلى العصر الإسلامي. ويشتمل المتحف على باقة من أروع لوحات الفسيفساء الرومانية، وتعد أشهرها هي لوحة فسيفساء “الإله نبتون”. ويستغرق التجول في المتحف وإتمام استكشافه حوالي ساعة مع رسوم رمزية للدخول، كما يوجد به مقهى جميل له شرفة مطلة على المدينة العتيقة والبحر. ويعد المتحف من أهم أماكن السياحة في سوسة على مدار العام.

مدينة سوسة العتيقة

تشتهر المدينة العتيقة بما تحويه من مساجد وأزقة وأسواق ذات هندسة معمارية فريدة، إذ تعد أسواق المدن العتيقة في تونس تُحفا معمارية فب حد ذاتها، ويبقى جامع الزيتونة هو المكان الأكثر فرادة بأبوابه دائرية الشكل. كما تحتوي مدينة سوسة العتيقة على عدة أبواب تاريخية رائعة مثل: باب عليوة وباب الجزيرة وباب منارة.

دواميس سوسة

توجد دواميس سوسة في الناحية الشمالية الغربية من مدينة سوسة التونسية، وهي تحتوي على خمسة مدافن أثرية متقاربة أسفل الأرضية الصخرية التي أدخل عليها قديما تعديلات متنوعة، وقد أطلق على تلك المدافن المحفورة في الصخر تسميات كثيرة مستوحاة من النقوش الجنائزية التي عثر عليها بداخلها. وهي تعد من أشهر أماكن السياحة في سوسة وأكثرها زيارة.

متحف دار الصيد

سوسة تونس

متحف دار الصيد هو أحد المتاحف التونسية المعروفة، وهو يقع في واحد من قصور مدينة سوسة العتيقة، وكان هذا القصر في السابق مقرا لأحد العائلات الأرستقراطية التونسية. ويستحضر المتحف الحياة الحضرية اليومية في مدينة سوسة في القرنين الثامن عشر والتاسع عشر.

شاطئ بوجعفر

شاطئ بوجعفر هو أحد الشواطئ فائقة الجمال بمدينة سوسة، حيث يمتاز هذا الشاطئ برماله الذهبية الناعمة، ومساحته المنبسطة شاسعة الامتداد، كذلك يتميز بوجود الكثير من المرافق والخدمات السياحية القريبة منه.

 

التسوق في سوسة

عند الحديث عن التسوق في سوسة فلابد من ذكر النكهة الخاصة لهذا النشاط بالمدينة، حيث توجد في سوسة عدة صناعات محلية تشتهر بها، مثل صناعة التحف والنحاسيات والفضيات والزجاج والقطع البلورية والكثير غيرها، وهي المنتجات التي تتميز بها أسواق سوسة مثلما تتميز بجودتها وبأسعارها المناسبة.
كما يوجد عدد من المراكز التجارية القديمة والحديثة في المدينة، ومن أبرزها مراكز مثل ‪Soula Center‬ – Dar Am Taieb‬ – ‪Perle Shopping Center‬ – Seville Center‬ – Ahla Shopping Center‬. ومن الجدير بالذكر أن أسواق المدينة العتيقة تعتبر واحدة من أجمل أماكن السياحة في سوسة علاوة على نشاطها التجاري المميز.

Comments

comments

No Comments

Post A Comment

التخطي إلى شريط الأدوات