السياحة في إسن: مهد الحضارة الألمانية وعاصمة العالم الثقافية

السياحة في إسن: مهد الحضارة الألمانية وعاصمة العالم الثقافية

هنا يطلعكم (تيك ويك) على أهم أماكن السياحة في إسن العريقة، مهد الثقافة الألمانية، وأرض المعارف الأوروبية، وصاحبة الحضارة والمعالم العالمية، تتمتع المدينة بالشهرة الكافية بين المدن المعروفة بالتقدم والإبداعات الصناعية، فهي أرض الفحم الحجري، العمود الفقري للحضارة والتقدم منذ عهد الثورة الصناعية.

السياحة في إسن

موقع المدينة يعطيها الأولوية الصناعية والثقافية وكذلك التاريخية، حيث تقع في ولاية شمال الراين وفي منطقة حوض الرور، وعدد سكان المدينة القليل جعلها أكثر طلبًا لدى السياح وأصحاب الأعمال المختلفة، فهي أرض تخلق الإبداع بأيدي أبناءها المخلصين منذ القدم. أماكن السياحة في إسن كثيرة ومتنوعة، مثل كاتدرائية إسن ونيكولا وكثير من المتاحف الرائعة فريدة الطراز على مر العصور، هم أهل الإبداع وفي العصر الحديث تتمتع بالتسوق النادر والحدائق الرائعة والبحيرات الفريدة، ومن أراد الثقافة فهي عاصمة الثقافة العالمية حسب الإحصائيات عام 2010، وهذا وهب لها المكانة الأروع بين المدن الأوروبية، وجعلها مطلب المثقفيين من أنحاء العالم كله، وكل هذا الوصف للمدينة الصغيرة جعلها مطمع الجميع، فهي المدينة الجامعة بين القديم والجديد في ثوبها الخاص وفي ملامح العشاق من أبناء البلدة.

موقع مدينة إسن

إسن الواقعة في وسط الرور، وعلى نهر الراين بألمانيا، مساحتها تصل إلى 87 كم، ويبلغ عدد السكان فيها 1.4مليون، والمدينة صناعية لوفرة مصانع الفحم فيها. والغريب أنها العاصمة الخضراء بين دول العالم في كثير من الإحصائيات.

مناخ المدينة يميل إلى البرودة في معظم شهور العالم، والجو معتدل في الشتاء ويميل إلى الحرارة في صيفهم متوسط درجة الحرارة 10 درجات مئوية، وهذا يجعلها مناسبة جدًا لكثرة الأمطار، والتمتع بالثلج لوقت غير قليل، والمدينة تستفيد جدًا من الثلج في صناعة الترفيه الثلجي، والتزلج الرائع.

أماكن السياحة في إسن

مدينة بكل تلك المميزات لا بد أن ترسم لنفسها المكان المناسب في السياحة العالمية، فالطبيعة تخدم المدينة وكذلك الوقائع التاريخية العظيمة، حيث تعتبر أماكن السياحة في إسن من بين المراكز الأكثر جذبا للزوار، فهي العاصمة الخضراء صاحبة المتنزهات الأكثر في أوروبا والحدائق الأجمل، وأشجارها نادرة وكذلك زهورها والبحيرات الرائعة في وسط المدينة، وكذلك هي مدينة تاريخية تحفظ الكثير من المتاحف والقصور القديمة والكنائس العظيمة على طراز فائق الجمال تحفظ المدينة تاريخ الكثير من الحقب وتحمل على عاتقها الكثير من الأعباء القديمة بالحفاظ على تلك القصور. والجديد بالحفاظ على المكان المناسب لها وسط المدن العالمية في الحدائق وذلك التطور الصناعي الرائع. ومن تلك الأماكن منقطع المظير.

 

1- الحديقة النباتية.

الحديقة الأشهر في المدينة، وهي في جروجا بارك، والحديقة تتمتع بالكثير من المساحات الخضراء لعشاق السياحة الهادئة وكثرة النباتات النادرة والزهور، يجعلها مطلب الكثير من السياح والحديقة تقع على مساحة هائلة جدًا، تتيح لنا الكثير من الأنشطة الممتعة من مشي وركوب لدراجات وغيرها من المتع الخيالية في المكان النادر، وتجذب الحديقة علماء النبات للتعرف على أعمار تلك النباتات وكذلك معرفة المدى السحري في هذا المكان الرائع.

 

2- ساحات التزلج.

أجمل رياضات الشتاء توفرها المدينة بشكل مختلف، وأكثر متعة فكثير من السياح يحب الشتاء فقط لزيارة هذه المدينة الجذابة، والتعرف على أمتع طرق التزلج على الجليد في العالم، ما يضيف إلى أماكن السياحة في إسن بعدا آخر أكثر تشويقا ومتعة.

 

3- فيلا هيلز.

يرجع عمر هذا المكان الرائع إلى عام 1873، وكان يسكنه عائلة كوب، وعمل فيه أكثر من 640 موظف، وهو من أبراز المعالم السياحية في إسن فمساحته الشاسعة 65 فدنًا، وعدد الغرف في المبنى يصل إلى 226 على طراز رائع يجعله آية في المعمار الهندسي، وحول المبنى حديقة رائعة تضم الكثير من النباتات والمبنى مزود بتدفئة مركزية والموظفون في المبنى يتواصلون من خلال الهواتف، فالمبنى كبير لدرجة تسحتق الزيارة والاستمتاع بهذا المنظر الجميل وشهرة المكان جعلت له محطة السكة الحديد الخاصة به، وأصبح المعلم الرئيسي على مدينة إسن.

 

4- الكنيسة القديمة.

تمَّ إعادة بناء الكنيسة عام1913م من الأماكن الأثرية الجميلة في المدينة، والشاهدة على الكثير من الحروب وكذلك الحاضرة في اجتماعات اليهود وقت الحرب، ويحمل المكان القدر الكافي من الثقافة اليهودية، ولكن المدينة اشترتها لتصبح أحد أهم المعالم الثقافية لليهود فيها، ويأتي لها السياح من كل مكان لتتعرف على هذا التراث العظيم والتعرف على هذه القدرة الفائقة في البناء والتشييد والحفاظ على عبق المكان التاريخي.

 

5- كنوز إسن الذهبية.

وسط مدينة إسن بها الذهب الخالص والكنوز الغالية، ففي القرن التاسع شيدت المدينة وبها الكنيسة صاحبة السرداب السحري والمكان الخيالي الجاذب للسياح من كل مكان ليس فقط لتاريخ المكان العريق ولكن لرؤية تلك الكنوز العظيمة، وتم تجديد الكنيسة بعد أن احترقت 1275م ظلت الكنوز كما هي، بها تمثال مادونا السحري المصنوع من الذهب الخالص، ونحته كان في دقة متناهية تعكس روعة الناحت ومدى درجته الإبداعية في خلق التحف الفنية، وبها أيضًا تاج الطفل الرائع للإمبراطور أوتو الثالث وهو تاج ثمين يحب الجميع مشاهدته ورؤية الهيبة المنعكسة من هذا التاج، والكثير والكثير من الأعمال الفنية التي تعود لعصر الأوتوتنيين، وهم أصحب فن وعمل رائع.

 

6- المجمع الصناعي.

أحد أهم المواقع للتراث العالمي، فهو من أكثر الأماكن جذبًا للسياح على مستوى العالم، وهو المتحف الذي يحكي روائع المكان بالآثار، والمكان تحفة معمارية غاية في التألق، ورنق المتحف يجذب الناس من جميع أنحاء العالم ففيه مصنع لفحم الكوك القديم جدًا، وفيه الكثير مما يجذب الناس، ويكفي أنه حجر الأساس للمدينة كلها.

 

التسوق في إسن

المدينة لها مذاق مختلف من حيث التسوق، فالمدينة الخضراء صاحبة التحف الفريدة تنفرد في مجال التسوق بالكثير، يكفي أنك بين أكثر من ألف اختيار لا أقول في الماركات العالمية أو من حيث المنتجات، أنا أتحدث عن ألف دار للشراء في مكان واحد من المدينة، هل تستطيع التخيل كيف تكون هذه المتعة بين أكثر من ألف متجر بخلاف المحلات الخاصة بالماركات وكذلك المراكز التجارية، فهذا شارع واحد حين إذ تعلم أنك في أكبر المدن الصانعة للتسوق، ومع هذا العدد الكبير من الاختيارات لك أن ترى روعة أضواء المدينة، والمناظر التي تساعد على الشراء وكذلك المقاهي والمطاعم الممتازة فأنت في أكبر صرح للتسوق في ألمانيا.

Comments

comments

No Comments

Post A Comment

التخطي إلى شريط الأدوات