السياحة في جزيرة رودس: جزيرة الأحلام اليونانية

السياحة في جزيرة رودس

السياحة في جزيرة رودس: جزيرة الأحلام اليونانية

مرحبا بكم في جزيرة رودس، عاصمة أقليم دوديكانيز في اليونان، وهي الجزيرة المثالية ليس فقط لأولئك الذين يرغبون في الاسترخاء، ولكن أيضا لأولئك الذين يبحثون عن عطلة سنوية معبأة بالنشاط! فمع التلال الأثرية المشرقة، والوديان الخضراء الغنية، والخط المتواصل من الشواطئ الذهبية، تعد السياحة في جزيرة رودس بحق من الرحلات غير العادية. إضافة إلى وجود المرافق السياحية الممتازة التي تحمل مزيج خاص من الطابع اليوناني الأصيل والطابع العالمي المعاصر، والعديد من المواقع الثقافية والأثرية التي تجعل السائح يحصل على عطلة مثالية فريدة.

بفضل موقعها الاستراتيجي، كانت جزيرة رودس مهمة جغرافيا منذ العصور القديمة. وقد تم تصميم مدينة رودس القديمة، التي بدأ بناءها في عام 407 قبل الميلاد، وفقا لنظام تخطيط رائع وضعه أكبر مخططي المدن في العصور القديمة، وهو المهندس الإغريقي هيبوداموس من منطقة ميليتوس. وسرعان ما تطورت رودس لتصبح واحدة من أهم المراكز البحرية والتجارية في شرق البحر الأبيض المتوسط.

 

نبذة تاريخية عن جزيرة رودس

عندما أصبحت جزيرة رودس مقاطعة من الدولة الرومانية، وبعد ذلك من الإمبراطورية البيزنطية، فقد فقدت في هذه الفترات التاريخية مجدها القديم. ولكن في عام 1309 قام فرسان القديس يوحنا من القدس بغزو رودس. وقد قاموا ببناء تحصينات قوية لحماية الجزيرة، وتحويلها إلى مركز إداري مهم ومدينة مزدهرة متعددة الجنسيات في القرون الوسطى.

في عام 1523 تم غزو رودس من قبل الأتراك العثمانيين، وكان على اليونانيين أن يستقروا خارج أسوار المدينة. وخلال الاحتلال العثماني، أقيمت مباني جديدة داخل البلدة القديمة، وخاصة المساجد والحمامات. في عام 1912 وقعت رودس وبقية جزر دوديكانيز في قبضة الإيطاليين. وقام الحكام الجدد بتزيين المدينة بالمباني الرائعة والطرق والميادين الواسعة. أعيد بناء قصر جراند ماستر وشيد شارع الفرسان من أجل استعادة نقاوة القرون الوسطى. ولم تصبح رودس رسميا جزءا من اليونان حتى عام 1948. في عام 1988 أدرجت البلدة القديمة في رودس (مدينة القرون الوسطى) على قائمة اليونسكو للتراث العالمي.

 

الوصول إلى جزيرة رودس

بواسطة الطائرة: من مطاري أثينا وسالونيك. هناك أيضا وصلات جوية من وإلى الجزر اليونانية الأخرى مثل كوس، ليروس، ميتيليني، كارباثوس، كاسوس، كاستيلوريزو، ميكونوس، سانتوريني، كريت (مدينة إيراكليون). يتم تشغيل رحلات الطيران من قبل “الخطوط الجوية الأوليمبية” و “الخطوط الجوية إيجه”.

بواسطة السفينة: ميناء رودس لديه مواصلات يومية إلى ميناء بيرايوس. وتستمر الرحلة حوالي 12 ساعة مع توقف مرحلي في جزر باتموس وليروس وكاليمنوس وكوس. وترتبط رودس أيضا مباشرة مع جميع الجزر الأخرى من دوديكانيز وكريت.

 

أماكن السياحة في جزيرة رودس

إن أماكن السياحة في جزيرة رودس من بين الأماكن الأكثر فرادة على مستوى العالم، فهذه الجزيرة الصغيرة على مستوى الحجم هي كبيرة على مستوى القيمة، وتتنوع الوجهات السياحية في رودس تنوعا هائلا، ما بين المعالم والمزارات الأثرية والشواطئ الرائعة والحدائق والمناطق الطبيعية الخلابة، ويمكن القول بمنهى الثقة أن جزيرة رودس هي إحدى الجنان الأرضية النادرة.

البلدة القديمة

البلدة القديمة في جزيرة رودس

صورة صباحية عامة للبلدة القديمة تعانق البحر في جزيرة رودس.

عندما تدخل واحدة من أكبر المدن في العصور الوسطى في أوروبا من خلال بوابة الحرية، سرعان ما يصبح من الواضح أن البلدة القديمة من جزيرة رودس هي فسيفساء من الثقافات والحضارات المختلفة؛ ونادرا ما يحصل الزائر على فرصة للتنزه داخل جدران القرون الوسطى واستكشاف أربعة وعشرين قرنا من التاريخ. إن المباني الرائعة التي تشبه القلاع في القرون الوسطى، والمعاقل والجدران والبوابات والأزقة الضيقة والمآذن والمنازل القديمة والنوافير والساحات الهادئة والمزدحمة تجعلك تشعر وكأنك قد عدت إلى العصور الوسطى. وتعد البلدة القديمة هي أروع أماكن السياحة في جزيرة رودس لما تحتويه من عراقة تاريخية.

قصر غراند ماستر

قصر غراند ماستر

قصر غراند ماستر، أحد القصور التاريخية الشهيرة على مستوى أوروبا.

القصر هو بالتأكيد أفضل من يسلط الضوء على المدينة القديمة، وقد كان في الأصل قلعة بيزنطية بنيت في نهاية القرن السابع الميلادي، ثم تم تحويلها في أوائل القرن الـ 14 من قبل فرسان القديس يوحنا إلى قصر الماجستير الكبير وهو المقر الإداري لدولتهم . والآن تحول القصر إلى متحف.

 

شارع الفرسان

شارع الفرسان في جزيرة رودس

شارع الفرسان في جزيرة رودس، من أقدم الشوارع في أوروبا.

واحد من أفضل الشوارع التي تم الحفاظ عليها منذ القرون الوسطى في أوروبا، وهو مليء بالنزل المشيدة في القرون الوسطى والتي كانت تستخدم لإقامة الجنود ومن أجل الترفيه عن الفرسان. في نهاية الشارع توجد ساحة المتحف، حيث يقع مبنى Knights القديم والذي أصبح يضم المتحف الأثري.

 

كنيسة سيدة القلعة والمتحف البيزنطي

كنيسة سيدة القلعة في جزيرة رودس.

مدخل كنيسة سيدة القلعة في جزيرة رودس.

عبر ساحة البلدة القديمة توجد كنيسة سيدة القلعة، وهي الكاتدرائية الأرثوذكسية في رودس منذ العصر البيزنطي، وقد أصبحت كاتدرائية كاثوليكية عندما احتل الفرسان المدينة. وهي الآن تستضيف المتحف البيزنطي.

 

شارع بوليدورو وشارع سوكراتوس

شارع سوكراتوس في جزيرة رودس.

يؤدي شارع بوليدورو إلى ساحة البلدة القديمة، ويوجد به العديد من المقاهي والمطاعم في الهواء الطلق. وعند المضي قدما، تدخل شارع سوكراتوس، والذي دائما ما يعج بالحياة والنشاط بفضل مجموعة من المقاهي والمحلات التجارية – ويؤدي الشارع إلى مسجد سليمان الكبير، ثم يتجه الشارع نحو الميناء. أما إذا قررت أن تأخذ جولة أكبر فعليك بالانطلاق إلى ساحة أريونوس، ولا تنسى أن تتجول في المنطقة التركية، حيث ستجد مسجد مصطفى باشا من القرن الـ 16، إضافة إلى “الحمامات التركية”. ويعد شارعي بوليدورو وسوكراتوس من أجمل أماكن السياحة في جزيرة رودس وأكثرها زيارة من قبل السائحين.

 

المدينة الجديدة

المدينة الجديدة في جزيرة رودس

جزء من ساحل المدينة الجديدة في جزيرة رودس.

خارج جدران البلدة القديمة تقع المدينة “الجديدة”، مع مبانيها الفينيسية والكلاسيكية الحديثة والمعاصرة الرائعة. ومن بين أكثر المباني الرائعة التي تحافظ على ذكريات فترة الجزيرة الإيطالية على قيد الحياة هي مكتب البريد الذي شيده المهندس المعماري الإيطالي فلوريستانو دي فاوستو، (كنيسة البشارة)، قاعة المدينة والمسرح الوطني.

 

مرسى ماندراكي

 

مرسى ماندراكي في جزيرة رودس

مشهد الغروب الرائع من مرسى ماندراكي في جزيرة رودس.

لابد من نزهة حول ماندراكي، المرسى الصغير مع تماثيل الغزلان عند مدخله والطواحين الهوائية المحيطة به، وهي تجربة لا ينبغي تفويتها. الطابع المتعدد الثقافات للحياة والسياحة في جزيرة رودس هو أيضا واضح في هذا الجزء من المدينة، حيث يقف بجوار مبنى المحافظة مسجد مراد ريس مع مأذنته الأنيقة.

 

شاطئ كوزموبوليتان

شاطئ كوزموبوليتان، من أجمل شواطئ جزيرة رودس.

شاطئ كوزموبوليتان، من أجمل شواطئ جزيرة رودس.

تمتع بالشمس والبحر في هذا الشاطئ العالمي في الطرف الشمالي من مدينة رودس، والذي تصطف العديد من الفنادق الحديثة بالقرب منه. في هذا المكان سوف تجد أيضا فندق غراند ألبيرغو ديل روز التاريخي والذي تم تجديده بشكل جميل، وهو يعمل اليوم ككازينو. كما يمكن زيارة حوض السمك، وهو واحد من أهم مراكز البحوث البحرية في اليونان. في حوض السمك الواقع تحت الأرض، سيجد الزائر نفسه كأنه في كهف تحت الماء، حيث يمكن رؤية العديد من الأحياء المائية التي تعيش في بحر إيجة. وبالطبع فإن شاطئ كوزموبوليتان هو واجهة السياحة في جزيرة رودس بالنسبة للسياحة الشاطئية.

 

روديني بارك

الشلالات المائية في حديقة روديني.

الشلالات المائية في حديقة روديني، واحدة من أروع حدائق اليونان في جزيرة رودس.

على الجانب الآخر من المدينة يمكنك زيارة روديني بارك، الجنة الحقيقية مع وجود العديد من طيور الطاووس، والجداول والمسارات وسط الشجيرات والخمائل، السرو، القيقب، وأشجار الصنوبر. وتعتبر الحديقة أحد أروع أماكن السياحة في جزيرة رودس بشكل عام، ويقال أن روديني هو موقع مدرسة الخطابة الشهيرة، حيث درس الإغريق والرومان البارزين، بمن فيهم يوليوس قيصر، كاتو الأصغر، شيشرون، بومبي، بروتوس، كاسيوس ومارك أنتوني.

 

تل سانت ستيفانوس

مشهد لأحد بقايا الأكروبوليس على تل مونتي سميث في جزيرة رودس.

مشهد لأحد بقايا الأكروبوليس على تل مونتي سميث في جزيرة رودس.

والمعروف كذلك باسم مونتي سميث يمثل التل موقع الأكروبوليس، وهو واحد من أهم مراكز العبادة والتعليم والترفيه في العصور القديمة على أرض رودس. في أعلى التل توجد بقايا معبد أبولو، الملعب الهلنستي، وصالة للألعاب الرياضية.

 

منتجع كاليثيا

صورة عامة لمنتجع كاليثيا على شاطئ فالراكي.

وأنت تتجه إلى الساحل الشرقي ، فإن أول محطة مغرية هي كاليثيا ، منتجع العطلات العالمية الصاخبة مع الفنادق الجميلة على شاطئ فالراكي . في كاليثيا جاذبية خاصة، وذلك لوجود عدد من الحمامات الرومانية – والتي تعد مثالا فريدا من فن Deco الشرقي وهي منذ عام 1929 – علاوة على الساحل الرملي الطويل لشاطئ فالراكي. ويعد المنتجع من أرقى أماكن السياحة في جزيرة رودس لطابعه العالمي المميز.

 

خليج لاديكو

خليج لاديكو في جزيرة رودس

خليج لاديكو في جزيرة رودس، من أروع المشاهد الطبيعية بالجزيرة.

 

الخليج الصغير الخلاب في منطقة Ladikó، حيث تم تصوير فيلم (مدافع نافارون The Guns of Navarone)، وقد أطلق عليه البعض خليج أنتوني كوين، وهو ذو طابع فريد يحتوي العديد من المناظر الطبيعية الخلابة، والخليج ليس سوى واحد من الشواطئ الجميلة في رودس حيث يمكنك أن تأخذ حمام شمس!

 

قرية  كوسكينو

أحد شوارع قرية كوسكينو في جزيرة رودس.

أحد شوارع قرية كوسكينو الجميلة في جزيرة رودس.

إذا كنت ترغب في معرفة المزيد عن التقاليد المحلية في رودس، فينبغي عليك زيارة كوسكينو، وهي إحدى القرى التقليدية الرائعة حيث طليت ورسمت واجهات المنازل بألوان زاهية، مع الأفنية الجميلة المرصوفة بالحصى، ومنازل القرية مزينة من الداخل بلوحات السيراميك والمنسوجات المصنوعة يدويا .

 

منتجعات إليسوس

صورة داخلية من منتجع تيراندا Triánda الشعبي في إليسوس بجزيرة رودس.

وتعرف أيضا باسم تيراندا، كانت واحدة من ثلاث مدن قوية في رودس القديمة، والتي اكتسبت شهرة كبيرة بفضل البطل الأوليمبي دياغوراس. اليوم إليسوس هي مجمع للمنتجعات الشعبية؛ وشاطئها هو الوجهة المفضلة لركوب الأمواج وركوب الألواح الشراعية وعشاق الإبحار.

 

منحدرات فيلريموس

مسار من أشجار الصنوبر والسرو على منحدرات فيلريموس في جزيرة رودس.

مسار من أشجار الصنوبر والسرو على منحدرات فيلريموس في جزيرة رودس.

واحة من الخصوبة واللون الأخضر تتكون من أشجار الصنوبر والسرو، على منحدرات فيلريموس (ومعناها عاشق العزلة) يقف دير العذراء مريم وأطلال أكروبوليس القديمة. في العصر البيزنطي، كان هناك حصن على التل والذي صار في القرن الثالث عشر دير مخصص للقديسة مريم العذراء، وقد تم تجديده بشكل جميل في مرحلة لاحقة من قبل الإيطاليين والبريطانيين. مباشرة أمام الدير هناك أنقاض من القرن الثالث لمعبدي زيوس وأثينا. يمكن للزائرين السير في طريق فيا كروسيس، وهو ما يؤدي في النهاية إلى رؤية صليب هائل، كما أن المنظر من هناك على خليج إليسوس مذهل. وتعتبر منحدرات فيلريموس من بين أفضل أماكن السياحة في جزيرة رودس بالنسبة لعشاق الهواء الطلق والطبيعة الخلابة.

 

المنطقة الخضراء في أفاندو

حد شواطئ المنطقة الخضراء في أفاندو في جزيرة رودس.

أحد شواطئ المنطقة الخضراء في أفاندو في جزيرة رودس.

في المنطقة الخضراء من أفاندو يمكنك إما الاستمتاع بالتشميس على الشواطئ الرملية الجميلة، أو لعب الغولف في ملعب غولف حديث من 18 حفرة (بالقرب من شاطئ أفاندو) وهو مفتوح على مدار السنة ويستقطب عشاق الغولف من جميع أنحاء العالم! كما أن الطريق من المنتجع الساحلي البديع كوليمبيا يؤدي من خلال الغابات وعلى طول ضفاف نهر لوتانيس إلى قرية أرتشيبولي، وهي قرية ريفية ساحرة، والطريق مثالي للمشي أو ركوب الدراجات. ومن المعروف أن المنطقة الخضراء في أفاندو هي من أجمل أماكن السياحة في جزيرة رودس بوجه عام.

 

منطقة بيتالوديس

وادي الفراشات في منطقة بيتالوديس في جزيرة رودس.

مشهد من وادي الفراشات في منطقة بيتالوديس في جزيرة رودس.

بمعنى منطقة الفراشات، وهي تشمل قرى كريماستي، باراديسي، ثيولوغوس. كريماستي، هي واحدة من أكبر وأرقى أماكن السياحة في جزيرة رودس وتوجد بها إقامات فاخرة، وتشتهر القرية بالمهرجان الرئيسي لها (مهرجان مريم العذراء في 15 أغسطس)، في حين أن شاطئ Kremastí مثالي لركوب الألواح الشراعية وركوب الأمواج. ومع ذلك، فإن مكان الجذب الأكثر إثارة وشعبية في المنطقة هو وادي الفراشات، وهو موطن فراشة باناكسيا كوادريبونكتاريا الرائعة والفريدة من نوعها. سيتعجب الزائر من أجواء الجمال التي لا تضاهى مع النباتات المورقة والجداول، كما أن النزهة تكتمل بوجود مسارات التمشية التي وضعت بذكاء. أيضا يوجد ما يستحق الزيارة في الوادي وهو متحف التاريخ الطبيعي.

 

قرية أرتشانجيلوس

قرية أرتشانجيلوس في جزيرة رودس.

قرية أرتشانجيلوس في جزيرة رودس، عصور من الحضارة والجمال.

أعيد بناء أرتشانجيلوس في العصور الوسطى بعيدا عن موقعها الأول في طريق البحر (لحمايتها من غارات القراصنة) وحماها فرسان القديس يوحنا في وقت لاحق من خلال بناء القلعة. تقاليد الفنون والحرف القديمة – مثل الفخار والمنسوجات المصنوعة يدويا – هي أكثر وضوحا في أرتشانجيلوس من أي مكان آخر. يعيش السكان المحليون نمط حياة أكثر بساطة، لم يمسهم تقريبا النمو السريع في السياحة في أماكن أخرى من الجزيرة، ولا يزالون يحافظون بشكل متجدد على تقاليدهم القديمة وعاداتهم ولكنتهم المحلية وحتى الزخرفة المميزة لمنازلهم. تشتهر المنطقة بشواطئها الذهبية، مثل شاطئ تسامبيكا Tsambíka Beach عند سفح منحدر حاد، حيث يوجد أيضا دير العذراء الشهير. كذلك يوجد منتجع ستيجنا، وهو منتجع خلاب بالقرب من أرتشانجيلوس، بينما في منطقة هاراكي (مع الخليج  الساحر الصغير) يمكن للزوار رؤية أنقاض قلعة فاراكلوس من القرون الوسطى. وعلى الحافة الشمالية من المنطقة تقع إيبتا بييس (السبعة الينابيع)، وهو أحد الأودية الخضراء مع المياه المتدفقة الصافية والمغطى بأشجار الصنوبر الضخمة والطيور المذهلة.

 

مدينة كاميروس الأثرية

مدينة كاميروس الأثرية في جزيرة رودس.

مدينة كاميروس الأثرية في جزيرة رودس، عالم من التاريخ والخيال.

كانت كاميروس واحدة من ثلاث مدن قوية في رودس القديمة، وقد ازدهرت خلال القرنين السادس والخامس قبل الميلاد. تم اكتشاف أنقاض المدينة والمقبرة المجاورة لها في عام 1859. المباني العامة الرائعة، والسوق، والمعابد والمنازل والأكروبوليس على قمة التل تحمل شاهدا بليغا على روعة وثروة كاميروس القديمة. ومن الجدير أيضا استكشاف القرى المحيطة بها، مثل سوروني على الساحل الشمالي وفانيس إلى الجنوب، والتي تعد بقعة جميلة لركوب الأمواج الشراعية وركوب الأمواج. والطريق من كالافاردا يقودك إلى سالاكوس، وهي قرية تقليدية تزخر بالنباتات المورقة والينابيع المتدفقة، ومن هناك يمكنك تسلق جبل بروفيتيس إلياس، مع فنادقها الإيطالية الكلاسيكية في الغابة ومصلى على القمة. على المنحدرات الجبلية، هناك العديد من القرى الصغيرة مع الينابيع وأشجار إليوسا وبلاتانيا (أشجار الطائرة). وتعتبر مدينة كاميروس الأثرية من أفضل أماكن السياحة في جزيرة رودس بصفة عامة.

 

قرية ليندوس

قرية ليندوس في جزيرة رودس.

قرية ليندوس في جزيرة رودس، الطبيعة الساحرة والشاطئ الذهبي.

كانت ليندوس القديمة واحدة من ثلاث مدن رئيسية في رودس، وذلك بفضل قوة بحرية كبيرة. إن بقايا أكروبوليس ليندوس، هي برج المراقبة الطبيعي الذي يواجه البحر المفتوح، والذي بني على صخرة حادة 116 مترا فوق مستوى سطح البحر، يحمل شهادة بليغة على قوتها وثرواتها الطويلة. عند سفح الأكروبوليس تقع قرية ليندوس التقليدية مع المنازل البيضاء المكعبة والقصور والكنائس البيزنطية والشوارع المرصوفة بالحصى الصغير. من خلال اتباع مسار من خلال القرية أو عن طريق استئجار حمار من الساحة الرئيسية يمكنك الصعود إلى منطقة الأكروبوليس القديمة، والتي تحيط بها جدران أسهمت في الحفاظ عليها من عوامل الزمن.

هنا يمكنك أن ترى ما تبقى من المباني من العصور القديمة، العصر البيزنطي وعصر الفرسان، مثل معبد لينديا أثينا ومعبد بروبيليا من القرن الرابع قبل الميلاد، الممرات الهلنستية الكبيرة، والمصلى البيزنطي أيوس إيوانيس، وقلعة فرسان القديس يوحنا. يمكنك أيضا التمتع بمناظر مذهلة من للمدينة والبحر. وقرية ليندوس من بين أماكن السياحة في جزيرة رودس التي تبهر السائح وتجعله في غاية الاستمتاع، هناك أيضا تجربة لا ينبغي تفويتها خلال زيارتكم لهذا الجزء من الجزيرة، وهي الذهاب في جولة إلى خليج سانت بول، حيث يمكنكم إما الاسترخاء على شاطئ المياه الزرقاء، أو ممارسة الرياضة المائية المفضلة لديكم!

 

التسوق في جزيرة رودس

التسوق هو نشاط سياحي رائع في مدينة رودس، فعلى الرغم من حجم الجزيرة الصغير، إلا أنها تعتبر حرفيا جنة للتسوق! مع روح عالمية نابضة بالحياة من الأزياء العالمية بأسماء المصممين، إلى الأزياء منخفضة الميزانية، والمدينة الجديدة في رودس هي الأكثر ازدحاما خاصة المنطقة التجارية، وبالتأكيد سيجد المتسوق كل شيء من أبسط سعر إلى الأسعار الباهظة.

توجد في المنطقة التجارية منافذ بيع العلامات التجارية العالمية: إسكادا، راكسيفسكي، غانت للأطفال، إسبريت، ماكس مارا، لا كوست، بوس، تروسادي، فيرساتشي، أرماني، بيبي جينز – وذلك على سبيل المثال لا الحصر.

كما أن أحدث صيحات الموضة في الملابس يمكن العثور عليها في المتاجر الكبرى مثل: ماركس & سبينسر، زارا / أويشو / مانغو / بول & بير / سبرر ستوريس إنديتكس / تيرانوفا & B.H.S. بالإضافة إلى هذا هناك مجموعة جيدة من المتاجر المحلية الصغيرة ذات الجاذبية الخاصة.

كذلك فجزيرة رودس لديها مجموعة جيدة من المحلات الرياضية، ومنافذ بيع جميع العلامات التجارية الكبرى للملابس والإكسسوارات الرياضية مثل: نايك، أديداس، بوما، ريبوك.. إلخ.

وتتوفر أيضا في رودس أفضل العلامات التجارية للجواهر والحلي، ومستحضرات التجميل والعطور، والأحذية وحقائب اليد.

وتعد الأسواق الشعبية مثل سوق “لايكي أغورا” الأسبوعي؛ من أجمل أماكن السياحة في جزيرة رودس إلى جوار كونها أماكن تجارية. كما أن هذه الأسواق المفتوحة شديدة التميز بالنسبة لانخفاض أسعار المنتجات بها عن المراكز التجارية والمتاجر الفخمة.

 

No Comments

Post A Comment